رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

بالصور.. لجنة فنية تعاين استاد المصري قبل بدء عمليات التطوير

طباعة

الثلاثاء , 30 يوليو 2019 - 05:10 مساءٍ

تواجدت اليوم الثلاثاء، لجنة فنية من وزارة الشباب والرياضة داخل استاد النادي المصري البورسعيدي، لمعاينته على أرض الواقع، قبل البدء في أعمال تطوير الاستاد.

وكان النائب محمود حسين، قد أجرى عددا من اللقاءات مع وزير الشباب والرياضة، والمسئولين، لعرض موقف استاد النادي المصري، وإدراجه على قائمة الإنشاءات، لما يمثله الاستاد من أهمية كبيرة لأهل المدينة الباسلة. الجلسة انتهت بالاتفاق بين الطرفين على حضور لجنة من الإدارة المركزية للاستثمارات الرياضية بوزارة الشباب والرياضية، إلى مقر الاستاد لمعاينته وفحصه وتحديد الأعمال المطلوبة.

 

وبالفعل تواجدت اللجنة صباح اليوم داخل الاستاد وبصحبتها الدكتور محمود حسين، الذي لعب دورا كبيرا لإنهاء هذا المشروع لخدمة أهل محافظة بورسعيد حيث يحلمون بوجود استاد عالمي يليق باسم المحافظة الكبيرة.

و قامت اللجنة بتحديد بعض النقاط اللازمة للتطوير بعد تفقد الاستاد وحددت النقاط في الحالة الإنشائية للهيكل الخرسانى، وعمل دراسة لتثبيت منسوب المياه الجوفية، بالإضافة إلى دراسة شبكة الصرف الصحى كاملة، وتطوير الاستاد"غرف الملابس –حمامات – كراسى"، وشبكة الحريق.

كما قررت اللجنة فى أعمال التطوير اللازمة، دراسة وضع المظلة المواجهه للبحر" الواجهة البحرية"، وأعمال الإنارة للملاعب "الكشافات"، وكذلك دراسه تعديل المدرج الشرقى"خلف المرمى"، الموجود به الشاشة، وتقديم مكانه مع نهاية التراك، إضافة إلى مراجعة غرف التحكم والأنظمة، تطوير المداخل، ومراعاة تطبيق اشتراطات "الفيفا".

من جانبه قال النائب محمود حسين، إن بورسعيد بتاريخها العريق، وفى القلب منها النادى المصرى، تستحق أن يكون بها استاد رياضى، بإمكانات تليق بالنادى المصرى وأبناء بورسعيد، مشيرا إلى أن ما تم على أرض الواقع اليوم هو بدايه إنجاز ستهديه الدوله إلى الشعب البورسعيدي.

وأعرب "حسين" عن إمتنانه للقيادة السياسية، متمثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسى، والدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، لدعم ومساندة هذا المطلب الشعبى لأبناء بورسعيد، وكذلك جهود اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، الذى دعم هذا الملف وقام بزياره وزير الشباب.

 

 

درجات الحرارة
  • - °C

  • سرعه الرياح :
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع انفراج الأزمة بين بريطانيا وإيران بسبب ناقلة النفط المحتجزة؟

نعم
23.076923076923%
لا
76.923076923077%