رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

"معتصمو التحرير": بلطجية قرطام حاولوا فض اعتصامنا بالقوة.. وانتظروا التصعيد (صور)

طباعة

السبت , 21 سبتمبر 2019 - 04:14 مساءٍ

أعلن معتصمو جريدة التحرير، أن اعتصامهم شهد اليوم أحداثا مؤسفة، بعدما قام مجموعة من البلطجية والبودي جاردات، الذين استأجرهم رجل الأعمال ورئيس حزب المحافظين ومالك الجريدة المهندس أكمل قرطام، اقتحموا مقر اعتصامهم بالجريدة، على حد وصفهم.

وأكد المعتصمون، في بيان لهم صدر منذ قليل، أن البلطجية حاولوا فض الاعتصام بالقوة وتمزيق لافتات الاعتصام، والاشتباك مع المعتصمين، في محاولة لترهيبهم وإخراجهم من مقر الجريدة.

 

وأوضح المعتصمون في بيانهم، أن محاولات رجل الأعمال والسياسي أكمل قرطام ضد الصحفيين المعتصمين هو تصعيد خطير، سوف يقابله تصعيد من قبل الصحفيين، مؤكدين: “ماضون في اعتصامنا ولن نتراجع عنه، حتى ننال كامل حقوقنا المشروعة، بعد قرار رجل الأعمل بتخفيض مرتبات الصحفيين إلى الحد التأميني 900 جنيه والعمل بالحد الأقصى لساعات العمل”.
 

وحرر المعتصمون محضرا ضد مالك الجريدة لما يمثله هذا التجاوز من خطورة على حياة الصحفيين.
 

ويحمِّل المعتصمون مالك المؤسسة المهندس أكمل قرطام ونقيب الصحفيين ومجلس نقابة الصحفيين المسئولية كاملة عن حياة الصحفيين المعتصمين، وكذلك ما آلت إليه الأمور من تجاوزات، خاصة وأن السيد نقيب الصحفيين وأعضاء مجلس النقابة كانوا وسطاء بين الصحفيين المعتصمين وإدارة الجريدة.

درجات الحرارة
  • - °C

  • سرعه الرياح :
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تؤيد الخيار العسكرى في أزمة سد النهضة ؟

نعم
80%
لا
20%