رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

احذر من عمليات «الليزك».. مضاعفات خطيرة أبرزها «فقد البصر»

طباعة

الثلاثاء , 19 نوفمبر 2019 - 07:27 صباحاً

معبرة عملية ليزك
معبرة عملية ليزك

 

رغم انتشارها كإحدى عمليات تصحيح الإبصار لدى قطاعات كبيرة من مرضى العيون في العالم بهدف الاستغناء عن ارتداء النظارات الطبية، وانتشارها بشكل مفزع في مصر، إلا أن مسؤول سابق في إدارة الغذاء والدواء الأميركية، حذر من عمليات "الليزك"، داعيًا إلى وقف هذه الجراحات نهائيًا.

 

"موريس واكسلر" مستشار متقاعد من إدارة الأغذية والدواء الأمريكية، كان أحد من صوتوا بالموافقة على نشر هذه العملية البصرية في عام 1998، قال في تدليله على خطورة عمليات "الليزك"،:" لقد تجاهلنا بشكل أساسي البيانات المتعلقة بتشوهات الرؤية التي استمرت لسنوات، أعدت فحص الوثائق وقلت إن هذا ليس جيدًا؛ خاصة مع تضرر ما بين 10 و 30 % ممن خضعوا لهذه العملية وعانوا مضاعفات خطيرة" - بحسب ما ذكر موقع "سي بي إس"-.

 

وكشفت دراسة طبية استقصائية أجرتها إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية، عن رضا أكثر من 95 بالمائة من المرضى الذين خضعوا لعمليات "الليزك"، ولكن هناك نسبة 5%  آخرين عانوا من مضاعفات خطيرة.

 

جراحة "الليزك"، تستخدم نوعًا خاصًا من الليزر، لإعادة تشكيل القرنية لتحسين "قوة تركيز العين"، ولم تكتشف أي مخاوف جديدة تتعلق بالسلامة، مرتبطة بجراحة الليزك، -وفقا لإدارة الأغذية والعقاقير-، ولكن "واكسلر" يقول إنه لا يوجد شيء خاطئ في عيون الشخص الذي يذهب للحصول على الليزك؛ فلديهم عيون صحية، ويمكنهم شراء النظارات كحل لمشكلاتهم".

 

وكالة الصحة الفدرالية أشارت إلى المخاطر والمضاعفات الصحية التي قد يتعرض لها من يخضعون للجراحة، ومنها فقدان البصر، ورؤية وهج أو هالات، إلى جانب الرؤية المزدوجة، ومتلازمة العين الجافة الشديدة، بخلاف عدم وجود بيانات طويلة المدى متاحة حول هذه العملية، ما يعني أن سلامة وفعالية جراحة الليزك على المدى الطويل غير معروفة.

 

درجات الحرارة
  • - °C

  • سرعه الرياح :
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تؤيد الخيار العسكرى في أزمة سد النهضة ؟

نعم
67.058823529412%
لا
32.941176470588%